منتديات عطر الأبداع

مرحبا بك في منتدانا هذي الرسالة تفيد يأنك

غير مسجل معنا فيسعدونا ان تسجل أو أن تعرف بنفسك


أدارة منتديات عطر الأبداع

للجمال والأبداع معنى خاص


    وكأننـي بحثـت ُ عنكـَ لأضيعكـَ

    شاطر

    صمت المشاعر
    عضو جديد
    عضو جديد

    عدد المساهمات : 5
    تاريخ التسجيل : 20/07/2010

    وكأننـي بحثـت ُ عنكـَ لأضيعكـَ

    مُساهمة من طرف صمت المشاعر في الأربعاء 18 أغسطس 2010, 07:11



    وكأننـي بحثـت ُ عنكـَ لأضيعكـَ




    غاضبـةً جـدًا
    ركضتُ كثيـرًا... كثيـرًا ... واقسـم
    لأبلغـه حضنـه رغـم البُعـد
    غاضبـةً منـكَ وأكرهـكَ
    فلا مبـرر لكَ .. لا مبـرر ..
    ظللتُ أركضُ ... وأركضُ ... وما النتيجة ؟؟
    سوى [ امرأةٌ ] اخرى بأحضانكَ ألبستها
    خاتمي .. وفستان زفافي الأبيض .. وعناقيد أحلامـي ..
    ماذا جنيتُ في انتظاري لكَ ؟؟
    والآنـ مـاذا بعـد ؟؟ !!

    أو تعتذر ...؟!
    أو أدركتَ ...؟!
    فـآآت الأوانـ
    فماعدتُ أرغبُـ بكَـ
    ولا أرغبُـ حتى بذاتيـ
    انتظرتُ كثيرًا حلول [] موسم قطفِ الحبُ []
    وماذا حصدتُ سوى انحطامي..؟؟
    لايغفُر لكَ الحب اليـوم..؟؟
    وقد غَفَـرَ لكَ الأمـس ..؟؟

    فإداركُـكُ لذنبـكَ أفقدنـي السيـر
    وأتـى متأخـرًا ..؟؟
    إذهبـْ .. يـانصفـي بعيـدًا عنـي..
    إرحـلْ .. حيـثُ كنتْـ..
    لأحضـان الايطاليـه

    فلستْ تمد لإخلاصي وحبـي بصله
    بعتَ كل عقائدكَ .. ومبادئكَ ..
    [] لا ارفضُ زواجكَ الثاني الآنـ []
    لأنني ما عدتُ أحملُ لكَ سوى أنقاضُ حبًا خاوية إنهارتْ على أكتافيـ
    حملتهُ سنين وها أنـا ذا أتألم من عقوقـه ِ
    وليتني استطعتُ اجهاضهُ من بين أحشاء قلبيـ
    فقطـ إرحـلْ وإتركني مع كل غضبيـ
    منكَـ ومن كليـ

    أنـا لا أتمرده لكني ادافعُ عن ماتبقى من إحتماليـ
    بإسم الْحبَّ إحتكرتْ قلبيـ وعقليـ
    بدوائركـْ [ كمتسولةً شتائيةً ] أدخلتها منزلكَـ
    كرهتُ أن أُحتكَر بدائرةٍ رسمها قلبكَـ
    ورغمَ ذالكْ واقفتُ على إحتكاري ظننتُ في سجنِ الحُبِ سأُسْعُدَ
    وبعد أيامٍ قليلةٍ
    ابتعدتَ لتجعلني وأنتَ كخطيينـ متوازيينـ بعيدينـ
    ورضيتُ قلتُ في نفسي سأنتظرُ اللقاء
    رغم أنفِ المسائْلْ الرياضيةِ
    قيل لي في حكمةِ من ذاتيـ
    ان الخطآن المتوازيآنـ
    يثيران حزني لركضهما إلى الأبد دونما لقـاءْ
    ودون أن يتبدل شيء ... بينهما ... وفيهما ...
    ..وأنا وأنتَ كذلكَ..
    ورفضت ُ أن أقتنع َ ...وسرتُ اركضُ .. وأركض ُ
    وأنتظركَ في كل تجاوز لساعة اشتياق تعتريني

    والآن أدركتُ ..
    وندمتُ فليتني كنت ُ..
    النقطة المتحركة في بيان الرياضياتَ
    فوحدها كانتْ ستجعلني اليوم أخرج من قوقعتِ انصداميـ
    دون ألمٍ يتأنى في مجزرتيـ
    وماذا وجدتُ بعد إدراكيـ !!؟
    سوى هروبٌ متتالي من ذاتي التي ما استطاعتْ اقناعيـ

    لا أدركـُ!!
    كيف دستَ ينابيع حبي المتفجره بمواطئ اقدامكَـ
    كيف حطمة مخمل قلبيـ
    بكل بساط تغزل من أشواكَ غضبيـ
    كلمتين ينشق قلبي بهمـ
    تقول ( آسف فالآن ادركتُ قيمتكـِ )
    وأين كنتُ أنـا من ادراككَـ بالأمس .؟!!
    كيف بكَ عقدتَ بي عقودًا وثيقه ومزقتها أمام كل إشتياقي العارمَ

    لن أغفر لكَ أبدًا ,,
    فقد جلعتْ المتهامسون يدنسون كفنيـ
    وجعلتهم يشوهون كهف قلبيـ
    الذي كان معبدًِا لكَـ

    وكأنني بحثتُ عنكَ لأضيعكَـ
    وكأنكَ خطوة فوق جسدِ حبيـ
    لتعبرَ نحو قفصًا آخرًا [ ذهبيـ ]

    لن اغفر لك أبداً وأقسم
    فالآن أدركتُ ...
    أنكَ كنتَ دوماً تبكي رحيلي دون أن تحول دونه..!
    عبثا ..عبثا ..عبثا ..
    أمطرتُ حبي على زجاجكَ المؤصد وما أدركتُـ ..!
    لنـ أُغفِـرْ لكَ أبدْا ...
    فحبكَ سيظل يشدني أبداً إلى مستنقع التيـه‏

    أسفـي ... أننـي ...
    لن أكونه لكَ
    ولن أكونه لسواكَ أيضًا ..
    لقـد أجدتْ إحتكاري بدوائركَـ

    لست غاضبةٌ منكَ وحدكَـ ..
    فأنا غاضبةٌ مني كذالكَـ ..
    فقد كنتُ أحلمُ معكَ ببراءة‏ ٍ
    فوق ثلج عمري قبل أن يتسخـ
    وتسليتُ معكَ ببناء سور أحلاميـ‏
    ثم اكتشفتُ أنني بنيتُ السور فيما بيننا
    ‏ وظللتُ من يومها وأنـا أدناديكَ من خلف السور
    واليوم حفرةَ بالسور حفرةً للوصول ليـ
    ] لكنكَ أسقطتهُ فوقيـ [

    لأدركَ اليوم أن أحلام الزوجة الصغيرة
    كانتْ سببًا لرحيلكَ وغريبًا أن فالرحيلِ خُنتَ عُهَدْتَ قلبيـ
    واليوم جعلتْ أحلامي الصغيرة
    شماعةً لكل أخطائكَـ
    لتحرر ذاتكَ من خيانتكَـ

    ومـاذا جنيتُ أنـا ..؟؟
    سوى مشاعر ندمٍ تتمطى في أعماقيـ
    تزجرني من الداخل ومن الخارجـ
    لا يتسعُ إدراكيـ لكل تلكَ التساؤلاتَ...
    فلمــا..!!.. فلمــا..!!


    وكأنني ورقـة وجدتها تحت قدميكَ
    فحملتها بدفء يديكَ ونفضتْ عنها غبار الأزمان
    ثم أحرقتها بعد قرائتها بلذة






    •●•● مع خالص تقديري وإحترامي ●•●•


    صـمـت الـمـشـاعــر


    Yaneed06@hotmail.com Y
    avatar
    ملك الرعب
    عضو فعال
    عضو فعال

    عدد المساهمات : 834
    تاريخ التسجيل : 20/06/2010

    رد: وكأننـي بحثـت ُ عنكـَ لأضيعكـَ

    مُساهمة من طرف ملك الرعب في الأربعاء 18 أغسطس 2010, 18:39

    شكرا لك يا صمت المشاعر كلمات رائعة
    avatar
    المدير
    المدير
    المدير

    عدد المساهمات : 535
    تاريخ التسجيل : 18/06/2010

    رد: وكأننـي بحثـت ُ عنكـَ لأضيعكـَ

    مُساهمة من طرف المدير في الأحد 22 أغسطس 2010, 01:20

    كلمااااااااات رائعة تسلم الله يعطيك العافية

    منتظر جديدك

      الوقت/التاريخ الآن هو الأربعاء 17 أكتوبر 2018, 23:04